19‏/06‏/2010

شكرا أيها الأعداء

شكرا أيها الأعداء
سلمان العودة

وصلتني رسالة من إحدى الأخوات تنصحني بشراء هذا الكتاب ، وقد اشتريته من معرض الكتاب السابق ، ليس من طبعي أبدا شراء مثل هذه الكتب ، لكني اشتريتها مجاملة لها أولا ! ولعلمي بأن اختياراتها دائما موفقة ..
ومنذ ذلك الوقت وأنا متكاسلة عن البدء بقراءته..
لكن ، عندما شرعت بالقراءة ، وجدت نفسي أندمج معه لدرجة يصعب معها ترك الكتاب !
الكتاب من 365 صفحة ، وهو من منشورات مؤسسة الإسلام اليوم

لماذا تغيرت نظرتي للكتاب ؟
لأني ظننته سيتحدث عن أمريكا ، وإسرائيل ، أعداء الإسلام !! 
ولكني وجدته يتحدث عن الأعداء الذين يتسترون برداء الصداقة أو الزمالة في العمل أو حتى الأهل !

الكتاب عبارة عن مجموعة مقالات متفرقة تتناول جوانب عدة للتعامل مع هذه الشخصيات .. أو كما يسميهم الأعداء..

من هم هؤلاء الأعداء ؟
كل من يؤذيك فهو عدو !
الحاسد !
الكاذب !
من يتقن نقل الكلام والقيل والقال !
من يفرح بتكسير أجنحة الناجحين !
الذي يشكك بنوايا المجتهدين !
وغيرهم كثير ، يصعب حصرهم ..

لماذا نشكرهم ؟!
لأننا تعلمنا معهم الكثير الكثير..
فالحاسد ، تعلمنا منه أن نستر عنه ما يستفز حسده
والكاذب ، تعلمنا منه أن لا نصدق أي كلام يقال لنا
ومن يحطم معنوياتنا ، تعلمنا منه أن نستمر في طريق النجاح ولا نلتفت لهم..

كتاب أكثر من رائع
يدل على فهم صحيح للإسلام ، وطرق التعامل ..
فيما يلي بعض الاقتباسات من الكتاب ، أرجو أن تحوز على رضاكم ..

***
بمقدورك أن لا تحب الظروف الصعبة ، لكن ليس عليك أبدا أن ترفض التعامل الإيجابي معها
***
النقد تبعة ضرورية لكل من يعمل شيئا يهم الآخرين
***
الشخصية القتالية ليست هي الشخصية البناء ، إنها تتعامل وكأنها مطرقة ، وكأن كل شئ حولها هو مسمار !
***
ما يأتيك من الناس يؤثر فيك بنسبة 20% ، بينما ما يأتيك من داخل نفسك وردة فعلك تجاه الآخرين يمثل 80%
***
في صلح الحديبية - رضي الرسول صلى الله عليه وسلم - بمسح البسملة وأبدلها بـ (باسمك اللهم ) ومسح لفظ رسول الله وأبدله بـ ( محمد بن عبد الله )
إن النبي صلى الله عليه وسلم يعلم أنه رسول الله وأن بسم الله الرحمن الرحيم شريعة ولا مزايدة على ذلك ، لكن هي قضية التعايش مع الآخرين ومع الواقع وأن ندرس عمليا كيف نتعامل مع هذا الواقع بطرق سليمة تحقق المصلحة وتدفع المفسدة.
***
ليس من الضروري أن تطفئ أنوار الآخرين لتجعل نورك يضئ !
***
كم عمل قليل تكثره النية الصالحة
***
المبادرات الفردية حل جزئي حين يغيب المشروع العام
***
يوجد دائما قمة أعلى ذات منظر أجمل
***
عندما يُهاجَم الصقر من قبل أسراب الغربان ، فإنه لا يتعارك معها ولكنه يحلق إلى آفاق أوسع وأعلى
***

الحمد لله الذي جعل أصدقاءنا من حولنا أكثر من الأعداء ، فاللمسات الأخوية الصادقة تشفي ما سببه الأعداء من جراح

والله المستعان،،

هناك 28 تعليقًا:

Seema* يقول...

برأيي الإنسان عدو نفسه :")

وليكن شكرنا للجميع فلولاهم ما كنا ولولانا ما كانوا.

سامي العربي يقول...

يعطيك الله الف عافية وفعلاً خير فعلت صديقتك وخير استدلال وأفضل هدية .. الاستاذ سلمان العوده رجل تقي وقور وعلمه وفيـر يزيده الله .. كيف لا وهو خريج مركز الدراسات بالمدينة المنورة واساتذته ابن باز والعثيمين ويتبنى فكر الامام محمد بن عبدالوهاب رحمة الله عليهم .. لدي كتاب قديم له اسمه (اخلاقنا عبادة ) سوف انشره بمدونتي قريبا وادعوكم تقروه للأستفادة .. تحيتي استاذتي
مطيري بندر عباس

سامي العربي يقول...

يعطيك الله الف عافية وفعلاً خير فعلت صديقتك وخير استدلال وأفضل هدية .. الاستاذ سلمان العوده رجل تقي وقور وعلمه وفيـر يزيده الله .. كيف لا وهو خريج مركز الدراسات بالمدينة المنورة واساتذته ابن باز والعثيمين ويتبنى فكر الامام محمد بن عبدالوهاب رحمة الله عليهم .. لدي كتاب قديم له اسمه (اخلاقنا عبادة ) سوف انشره بمدونتي قريبا وادعوكم تقروه للأستفادة .. تحيتي استاذتي
مطيري بندر عباس

الحياة الطيبة يقول...

مي من الإقتباسات واضح أنه كتاب قيم ومفيد وأحلى شي إن الإنسان القاسي أو إللي يتعامل مع الناس بقسوة يظن نفسه مطرقة والناس مسامير ,أشكرك مي على هذه الروح إللي تحب تفيد الآخرين ....عادة المكتبة فيها الصالح والطالح من الكتب أما مكتبتك فيها صفوة الكتب .

Engineer A يقول...

شكراً على هالطرح المتميز وفعلاً احياناً كثيرة نتملل من قراءة كتاب معين او نتأخر في قراءته لشعورنا بعدم تقبله او لأن العنوان لا يحمسنا كثيراً ولكن بمجرد اندماجنا بالقراءة نجد انفسنا مستمتعين بحروفه وكلماته..

دمتي بود

BookMark يقول...

شكرا على العرض المشوق والاقتباسات الجميلة

وأعجبتني عبارتك الأخيرة
فعلا اللمسات الأخوية الصادقة تشفي كل جرح
:)

Nikon 8 يقول...

حبيت الكتاب جدا يا ريت نعطينا كيفية التعامل مع كل عدو وبالذات صاحب القيل والقال ملون بالكذب والخداع في ناس في هذه الدنيا كما رأيت إختراف في هذا الطبع وللأسف المتأثرين بهم أكثر منهم !

Sweet Revenge يقول...

الصراحة مي حقيقة استوعبتها بعد تجارب اني فعلا تعلمت من اعدائي اكثر وان في بعض المرات هالاعداء يكونون حوالينج متخفين في صور زملاء او غيره .
طريقة التعامل مو كلهم اعرف اتعامل معاهم ويمكن هالكتاب يسهل علي الموضوع
مشكورة لج ولصديقتج علي هالكتب الحلوة :)

سامي العربي يقول...

الاخت مي والاخوة والاخوات يسعدني بان ادعوكم الى مدونتي الاولى ويشرفني القاء نظرة على موضوعي ( استراحة محـارب عربي ) وابداء رايكم لانه مهم لدي لاشخاص مثلكم على العنوان ( www.samialarabi.blogspot.com ).

اخوكم سامي العربي

مطيري بندر عباس

سامي العربي يقول...

الاخت مي والاخوة والاخوات اسعد الله يومكم , تسيت اضيف باني بفضل من الله كتبت اول موضوع لي بمدونتي الجديدة ويسهدني بان أطلعكم على مـحتواها وادعوكم لزيارتها ويشرفني بان تبدو رايكم بالموضوع كاول خطوة لي على العنوان : www.samialarabi.blogspot.com
أخوكم سامي العربي

مطيري بندر عباس

Lotus يقول...

من أكثر الكتب التي أعجبت بما كتبته عنها هو هذا الكتاب :)

رائع رغم أن الشكل الخارجي لايوحي بمحتواه ..!
فالغلاف أوحى لي كأنه رواية ..؟

:

بين يدي كتاب يتحدث عن المفكرين اليونانيين رغم أنهم وثنيين إلا من بين هؤلاء من يزرع بذور قيم ساميه عظيمه من أمثال ديموقريطس بمجرد أن أنهى من قرائة الكتاب لن أبخل في الحديث عنها ، ومهما كبِر المرأ يظل بحاجة للتربية الأخلاقية ..

تمت بود ومحبه

مـي يقول...

سيما

إضافة قيمة

حياك الرحمن

:)

مـي يقول...

الأخ سامي العربي

بانتظار مقالتك عن كتاب أخلاقنا..

وشكرا

مـي يقول...

الحياة الطيبة

ياحي الله الحبايب

منورة المدونة :)

تسعدني متابعتك

مـي يقول...

Engineer A Says:

هذي بعض الأسباب اللي تكره الناس بالقراءة ..

والله يعين..

مـي يقول...

العسل بوك مارك

:)

وأنا تعجبني كلماتك الحلوة

مـي يقول...

نيكون 8

;)

الاقتباس الأخير مناسب للنوعية اللي تكلمتي عنها..

والله يحفظنا وإياك وما نتأثر من حيث لا نشعر :(

مـي يقول...

سويته

إيــــــي يا سويته

خليها على الله ،، المشكلة لما تكون السوسة تنخر من داخل ..

هذي أخطر شي :(

والله المستعان

مـي يقول...

سامي العربي

مرة أخرى مرحبا بك..

بإذن الله أزور مدونتك قريبا..

مـي يقول...

لوتس

بينا تشابه من حيث أهمية شكل الكتاب..

وأزيدج من الشعر بيت ! ملمس الأوراق مو حلو :(
ولونها أصفر :(

بس على قولت الأولييّن ^_^ المهم الأخلاق

***
بانتظار بوستك الجديد

عين بغزي يقول...

أخيتار موفق :)

مـي يقول...

عين بغزي

أتمنى لك قراءة ممتعة ومفيدة مع الكتاب..

رورو الشخبوطه يقول...

وايد حبيت فكرة الكتاب والاحلى تقريرج عنه ماشاءالله كل طرحت سوال بالي القى اجابته فيه :)

اول عباره بالصميم التعامل الايجابي مع الموقف الصعب يعني التغلب عليه والتكيف معاه ممايبعث الراحة بالنفس والتفاؤل عكس الياس والانسحاب..

مشكوره ..

مـي يقول...

رورو الحبوبة

حياج الله ، أتمنى لج كل المتعة والفايدة..

:)

قيثارة الحب يقول...

عزيزتي مي...
كل شيئ هنا جميل في مدونتك الرائعة أسأل الله أن يفتح عليكِ فتوح العارفين...
أختكِ من مكة.

مـي يقول...

قيثارة الحب

ياحي الله أهل مكة كلهم
نورتي المدونة يالغلا
ومشكووورة على دعواتك الحلوة
اللهم ولك بمثله وأوفر وأكثر

:)

ابراهيم الشيخي (ابوعدي) يقول...

السلام عليكم

كتاب كنت متحمس اقراه لدرجة اني اخذته
المدرسه
وطلعته في حصة النحو
واتصادر ..... لأسف

مـي يقول...

الأخ / ابراهيم أبو عدي..

وعليكم السلام والرحمة..

طلعته في حصة النحو مرة وحدة !!

لوووول ، لازم يتصادر منك ..

المرة الثانية لا تقرا في الحصة ..

:)